بيان صادر عن نقابة المحامين الفلسطينيين

شعبنا الفلسطيني البطل

تحية الحق والعروبة ،،،،

    استيقظنا صبيحة اليوم على نبأ فاجعة جديدة تحل بشعبنا بطلها الفلتان الامني وفوضى السلاح راح ضحيتها احد ابطال قوات الامن الوطني شهيد الحق والواجب المأسوف على شبابه الشهيد حسن علي أبو الحاج.

   واذ تتقدم نقابة المحامين من شعبنا الفلسطيني عامة وذوي الشهيد خاصة باحر آيات التعزية والمواساة فإنها تدعو بهذا الصدد الى ضرورة الضرب بيد من حديد على ايدي كل من تسول له نفسه التجرأ على الدم الفلسطيني او المس بقوانا العسكرية والامنية والشرطية وان هذا الفلتان ومن يسير به لا يصب الا في مصلحة الاحتلال والاحتلال فقط.

    كما تؤكد نقابة المحامين الفلسطينيين بانه لا يمكن مطلقا القضاء على الفلتان الامني واجتثاثه من ارضنا دون القضاء على الفلتان القانوني ومن هنا جاءت نقابة المحامين بفعالياتها الهادفة الى حماية الحقوق والحريات العامة وتكريس مبدأ سيادة القانون وهي اذ تزف الشهيد الى عليين تعاهده و الشهداء والجرحى والاسرى وكافة ابناء شعبنا على بذل كل غالي ونفيس من اجل حماية القانون الذي به لا مكان                                                      

للفلتان الامني.

المجد للشهداء

 

 

تحريرا في 20/3/2017



 

       

 

دخول
نقابة المحاميين الفلسطينين - تنفيذ شركة يافا - جميع الحقوق محفوظة@2013