26 تشرين الأول 2015

شجب واستنكار

نقيب وأعضاء مجلس نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين وأعضاء الهيئة العامة للنقابة يدينون ويستنكرون بأشد العبارات ما أقدم عليه جنود الاحتلال الإسرائيلي باعتقال المحامي سامي أبو بكر من محافظة نابلس.

إن نقابة المحامين إذ تدين هذا العمل الإجرامي تطالب الحكومة الفلسطينية بالعمل على فضح جرائم الاحتلال المتكررة بحق شعبنا كما وتطالب كافة المؤسسات الحقوقية والهيئات الدولة بالعمل للضغط على دولة الاحتلال الصهيونية لغايات على الإفراج عنه.



 

       

 

دخول
نقابة المحاميين الفلسطينين - تنفيذ شركة يافا - جميع الحقوق محفوظة@2013