بيان صادر عن نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين

 

يستنكر مجلس نقابة المحامين الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على المسجد الأقصى المبارك والتي تأتي ضمن خطة مبيتة لتهويد القدس وتكرار سيناريو تهويد مشابه نفذ في غفلة من الزمن بحق الحرم الإبراهيمي الشريف .

إن مجلس النقابة وإذ يحذر من هذه الاعتداءات يؤكد إنها تتم من قبل جهات إسرائيلية متطرفة وبالتواطىء مع الحكومة الإسرائيلية اليمينية والتي تقود إسرائيل من خلال سياسات متطرفة ستؤدي إلى دفن جهود وأفاق السلام إلى الأبد وستجلب للمنطقة موجة توتر غير مسبوقة .ويؤكد المجلس إن شعبنا البطل سيتصدى ببسالة لهذه المخططات ولن يدعها تمر ويناشد كافة الهيئات الدولية والمنظمات الحقوقية التضامن مع شعبنا الباسل من اجل إفشال هذا المخطط ودعم شعبنا لتحقيق طموحاته وإقامة دولته ورفع علم فلسطين عاليا في عاصمته القدس الشريف .

 

تحريرا بتاريخ 15/10/2014

نقابة المحامين

 



 

       

 

دخول
نقابة المحاميين الفلسطينين - تنفيذ شركة يافا - جميع الحقوق محفوظة@2013